كيف صنع خل التفاح في المنزل


نتيجة بحث الصور عن صنع خل التفاح



ماهو نوع التفاح الذي من الممكن استخدامه؟
حاولوا أن تمزجوا بعض التفاح الحامض مع النوع الحلو مثل 60% حلو مع 40% من النوع الحامض. أو يمكنكم استخدام نوع واحد لا مشكلة، مع الخبرة ستصلون إلى نوع التفاح والنسبة التي تعطيكم أفضل طعم بالنسبة لكم. 
والآن إلى الطريقة وهي كافية لصنع من 3.5-4 ليتر من الخل: 
المكونات:
5 حبات كبيرة من التفاح
ماء مفلتر
كوب من سكر القصب البني العضوي أو كوب من العسل الخام

المعدات:
سوف يلزم وعاء زجاجي كبير ونظيف تماما يتسع لأربعة ليترات من الماء
قطعة من القماش أو الشاش تسمح بالتهوية نظيفة حتى نغطي بها فم الوعاء
شريط مطاطي "مطاطة" حتى نثبت بها قطعة القماش على فم الوعاء

التعليمات:
عملية صنع الخل تشمل مرحلتين: تحويل الكربوهيدرات إلى كحول ومن ثم تحويل الكحول إلى حامض الأسيتيك acetic acid المسؤول عن طعم الخل اللاذع والحامض.

نتيجة بحث الصور عن صنع خل التفاح
بعد غسل التفاح جيدا، خصوصا إذا لم يكن عضويا، نقطعه كله دون استثناء "القشور واللب والبذور" إلى أرباع. نضع التفاح المقطع في الوعاء الزجاجي ونحرص على أن يملأ التفاح نصف الوعاء على الأقل "نضيف المزيد حتى يملأ نصف الوعاء على الأقل".

نضيف الماء "حرارة الماء من حرارة الغرفة" بحيث يغطي التفاح تماما وأكثر قليلا. نترك حوالي 5 سنتمترات حتى نضيف كوب العسل أو السكر.
نضيف السكر أو العسل ونمزج برفق حتى يذوب تماما. "أو ممكن أن نمزجه مع نصف كمية الماء منذ البداية قبل أن نضيف الماء فوق التفاح حتى يكون المزج أسهل ثم نضيفه فوق التفاح ونكمل الكمية بالماء الصافي حتى أعلى الوعاء تقريبا".

نغطي وجه الوعاء بقطعة القماش أو القماش الخاص بصنع الجبن ونثبته بالمطاطة.

صورة ذات صلة  نتركه لمدة أسبوع مع التحريك برفق مرة أو مرتين يوميا بشكل جيد وذلك للحرص على حصول البكتيريا على الأكسجين الضروري لها. وصنع الخل يكون أفضل ما يمكن على درجات حرارة بين 16-27 درجة مئوية بعيدا عن أشعة الشمس المباشرة. سوف تبدأ الفقاعات بالظهور أثناء تحول السكر إلى كحول وسوف نعرف من الرائحة. "هذه هي المرحلة الأولى وهي تحول الكربوهيدرات إلى كحول"
بعد أسبوع تقريبا، بعدما نتأكد أن قطع التفاح قد استقرت في القعر ولم تعد تطفو على سطح الماء كما من قبل تكون المرحلة الأولى قد انتهت.
ماذا نفعل الآن؟ نصفي الماء من التفاح باستخدام مصفاة وننضع الماء في وعاء زجاجي نظيف جديد. نغطي الفم مرة أخرى بالشاش ونثبته بواسطة المطاط.
الآن نتركه في بقعة بعيدة عن مكان عملنا في المطبخ لمدة تتراوح بين 3-4 أسابيع حتى نسمح للبكتيريا الحميدة واللطيفة بتحويله لنا من كحول إلى حامض الأسيتيك. وجود ترسبات بسيطة في القاع هو أمر عادي وسوف نلاحظ تكون الأم the mother وهي ممكن أن تظهر على شكل منطقة ضبابية لأن فيها تركيز عالي من مستعمرات البكتيريا وهي علامة جيدة أن الوسط ملائم للبكتيرا ولكن لا داعي للقلق إذا لم تظهر.
يمكننا أن نبدأ بتفحص الطعم من الأسبوع الثالث. إذا كان طعم الخل كما نحب نصفيه مرة أخرى ونستخدم القماش الخاص بالجبن لتصفيته حتى نمنع مزيدا من التخمر ونضعه في أوعية زجاجية صغيرة. إذا لم يكن الطعم كما ترغبون بعد أربعة أسابيع يمكن تركه لأسبوع آخر. وإذا نسيناه فتره أكبر مما ينبغي فممكن أن يصبح الطعم قويا، لا مشكلة، نصفيه ونخففه تدريجا بالماء حتى نحصل على الطعم الذي نريد.
يمكن حفظ خل التفاح في الخزانة العادية، ويجب أن يحفظ في أواني زجاجية أو ستينلس ستيل ولكن ليس معدنية ولا بلاستيكية، ويجب أن تكون مغلقة إغلاقا محكما وأحب وضع الخل الذي أستعمله أنيا" في الثلاجة. فالبكتيريا مع الوقت تكسر حامض الأسيتيك إلى ماء وثاني أكسيد الكربون فيقل مستوى الحامض ويصبح أكثر عرضة للتلف من الجراثيم الأخرى من هنا تأتي أهمية حفظه في أوعية زجاجية محكمة الإغلاق. ممكن أن تتكون الأم مرة أخرى وأن يقوى الطعم أكثر إذا ترك لفترات طويلة. نصفيها مرة أخرى ونخففه قليلا ! إذا أصبح الطعم قويا جداصورة ذات صلة
شارك الموضوع مع جميـــــع *_* أصدقائك دعوة لتسجيل الإعجاب بهذه الصفحة
التعليقات
0 التعليقات
شكرا على تعليقك ❤

الموقع الرسمي